محور الخصوصية والكونية: الكونية ضرورة انطولوجية وثقافية – ايبكتات – فلسفة – بكالوريا

 
 
محور الخصوصية والكونية: الكونية ضرورة انطولوجية وثقافية – ايبكتات – فلسفة – بكالوريا


ان الايمان بوحدة الانسانية وبالمواطنة العالمية هي الاسس الحقيقية للظفر بحياة سعيدة خالة من كل أشكال الخوف والشقاء.
 
وحدة المصدر او الاصل:
يراجع ايبكتات تصوره للعائلة فاذا كانت العائلة مجموعة افراد من أب وأبناء فانهم قياسا على ذلك يمكن اعتبار الانسانية عائلة موسعة تتكون من الله والذي يمثل الاب والشعوب التي تمثل الابناء بما يعني ان المصدر الاول لكل البشر هو الله وان الانسانية واحدة تحكمها روابط عرقية هي روابط الاخوة وأن الامم كثيرة.
الانتماء الى الانسانية يتجاوز في نظر ايبكتات (اللون والدين والثقافة ….)
 
وحدة الوطن:
المواطنة بالمعني العام هي في الانتماء الى دولة ذات سيادة والتمتع فيها بمجموعة من الحقوق. 
المواطنة في نظر ايبكتات هي في الانتماء الى الارض وتمسى هذه المواطنة بالمواطنة العالمية وتكون بذلك الارض وطن للجميع.
 
وحدة العقل الانساني:
مبدأ الهوية: أن الشيء منطقيا هو هو فالقلم هو القلم عند كل الناس.
مبدأ عدم التناقض: فالعقل الانساني في بنيته المنطقية لا يقبل التناقض فالقضية اما أن يقع اثباتها او نفيها.
مبدأ الثالث المرفوع: يشير هذا المبدأ إلى ان القضة اما ان تكون صوابا او خطأ.
 
يتبين ابيكتات ان الانسانيةواحدة بالاصل وبالوطن وبالعقل.
المكاسب:
مقاربة ايبكتات ان مسألة العائلة او المواطن هي مقاربة فريدة ومتميزة. 
وحدة الانسانية هي حل لمشاكل الانسانية الراهينة.
 
الحدود: 
تبدو هذه الاطروحة مثالية غير قابلة للتحقق في الواقع نظرا لما يعتمد هذا المشروع في الواقع من عراقية موضوعية.