style="display:block; text-align:center;"
data-ad-layout="in-article"
data-ad-format="fluid"
data-ad-client="ca-pub-5026849218616298"
data-ad-slot="4405606531">

ملخص درس الدور الاقتصادي لمدينة القيروان

ملخص درس الدور الاقتصادي لمدينة القيروان

I- مكانة القيروان التجارية والعوامل المفسرة :

1- المكانة التجارية:

– كثرة التجار والاموال وتطور العمارة وكثرة الاسواق

– تحولها الى مركز هام ببلاد المغرب : مقرديوان بلاد المغرب- مركز الجباية – عاصمة سياسية هامة

– كثرة السلع وتطور الارباح ورؤوس الاموال الموظفة في التجارة  

2- العوامل المفسرة:

– الاستفادة من الموقع الجغرافي 

– كثرة السكان

– القرب من غابات الزيتون بالساحل

– خصوبة أراضيها وخاصة الغربية : أنتاج فلاحي هام (الحبوب)

II- مظاهر الازدهاروالاشعاع التجاري للقيروان على المجالات التي تتعامل معها :

1-تنوع المبادلات التجارية:

–        

الصادرات الواردات
–         الانسجة الصوفية – الجلود – المرجان – السروج-العنبر – الذهب – العسل – الزيوت – الحرير –         الجواري نحو الشرق – الصوف – البساط الجلدي – المعادن العبيد السود : السودان العبيد البيض والجواري : الاندلس المعادن من الاندلس – الذهب من بلاد السودان والعاج الخشب من اروبا الوسطى

–         ازدهار تجارة الذهب 

–         تجارة الرقيق الاسود 

·        الاستفادة من الوساطة التجارية 

2- الاشعاع التجاري : يبرز انطلاقا من:

– أهمية الوساطة التجارية بين أطراف عديدة : أروبا – المشرق – بقية بلاد المغرب- بلاد السودان : وبالتالي سوق هامة جاذبة

– اهمية المجال الجغرافي للتجارة القيروانية من حيث الامتداد 

–         القيروان نقطة التقاء المسالك التجارية الرئيسية والفرعية:

–         مسالك تجارية رئيسية : نحو بلاد المغرب – الصحراء وبلاد السودان ونحو صقلية وأروبا والمشرق خاصة البحرية

–         مسالك فرعية نحو المشرق (برية )- الصحراء