• شرح نص الراعي والرعية - التوحيدي - بكالوريا آداب



    شرح نص الراعي والرعية - التوحيدي - بكالوريا آداب

    التقديم:
    نص حجاجي من الامتاع والمؤانسة يتنزل في إطار مسامرات التوحيدي أثار فيه قضية سياسية وهي علاقة الساسة بالرعية.

    الموضوع:
    علاقة السائس بالرعية بين الواقع والمأمول وموقف التوحيدي.

    التقسيم:
    المقطع 1: من 1 إلى 5: هدف المسامرة: عرض موقف الوزير - الأطروحة.
    من 6 إلى 27: تحقيق المسامرة بالرد على الوزير
    البقية: استنتاج.
    التحليل:

    المقطع الأول:
    يدعو الوزير إلى انكفاء البلاط على نفسه يصنع من أسراره فيزداد بعده عن واقع العامة. فالوزير يدافع عن موقف يعزل البلاط عن الناس ويجرم العامة لمجرد حديثها مما أباح إلى التهديد.
    ويظهر الوزير بهذا السلوك انفعالا لا يتناسب مع سياسة الحكمة ولا يبرر لأي نقد من وراءه.

    المقطع الثاني:
    السائس الحكيم يجب أن يكون واسع الصجر مع الرعية والرعية وديعة ولها الحق في مساءلة سلطانها وهذا العقل ثابت والشرع يظهر هذا التفصيل في طبيعة العلاقة بين الراعي والرعية. فبعد تناول علاقته بالله .... وأن سبب قوتها المصدر الإلاهي وقد استعمل الكاتب أسلوب التفضيل فالمعنى الظاهر أن العامة ليست أهلا للمشاورة والرعية عجيلة متسرعة بينما المعنى الضمني والخفي أن يكون السائس أعمق فكرا من الرعية .... فالسائس إلى انتزعت منه صفت العلم لم يختلف عن الرعية في شيء لذلك عليه أن يتحلى بالرؤية وبعد النظر.
  • مواضيع ذات صلة

    ليست هناك تعليقات:

    إرسال تعليق