منهجية تحليل نص في التفكير الاسلامي – المنهجية الجديدة – بكالوريا آداب (2016 – 2017)



منهجية تحليل نص في التفكير الاسلامي – المنهجية الجديدة – بكالوريا آداب (2016 – 2017)



المقدمة:
تتضمن تمهيدا للقضية المطروحة في التي يفضيإلى التأطير الوثائقي والمعرفي.
التأطير الوثائقي: ويعني كذلك نوعية النص إذا كان دراسة علمية من أطروحة ما ، أو مقال من كتاب أو بحث أكاديمي أو نص قرآني أو حديث نبوي شريف مع ضرورة ذكر العنوان والمصدر وتاريخ صدوره والطبعة والدار.
التأطير المعرفي: ويكون بإبراز الأفكار المركزيو للنص والإشكالية  المطروحة في ضوء الأسئلة التوجيهية.

الجوهر:
ينقسم إلى جزئين هما التحليل والنقد:
التحليل:
فيه 3 خطواط كبرى:
أولا: التحليل من الداخل بشرح أفكار النص ومضامينه وتفكيك وحداته وتحديد مصطلحاته وإبراز مبررات أراء الكاتب وتوضيح رؤيته للمسألة في ضوء المضمون والمحتوى التي تحمله البرامج الرسمية.
ثانيا: التحليل من خارجه أي خارج النص بتوظيف المعارف المستمدة من مصادر مختلفة تثري التحليل وتوسعه ولا تخرج عن المطلوب مثل توظيف نص قرآني أو حديث نبوي شريف وتفسيره بما يخدم المسألة فضلا عن أقوال العلماء والصحابة والتابعين.
ثالثا: استثمار الأسئلة المذيل بها النص أثناء التحليل الداخلي والخارجي.
النقد:
يمكن أن يكون في شكل تقييم لأفكار الكاتب أو وضع مسائل التي طرحها موضع نقاش ببيان نسبيتها أو مفارقتها لغيرها من المفكرين أو بيان طرافتها أي طرافة الأفكار التي تتضمنها وأهميتها أو نقد الأسلوب الذي اعتمده الكاتب من كيفية طرحه للمسألة ونوعية خطابه.

الخاتمة:
يمكن أن تكون حوصلة الأفكار المستخلصة من التحليل وفتح آفاق لقضايا جديدة ذات رابط واتصال بالنص ومتدادا لغيرها.

0 commentaires: